حکم غسل إحرام PDF چاپ پست الکترونیکی

بسم الله الرحمن الرحیم

جمع آوری اقوال

حکم غسل إحرام

سیدحسین سیدحسینی

20_9192-89211-JaF_00

مدرسه فقهی امام محمدباقر علیه السلام

 

فهرست مطالب

مقدمه. 3

ثمره بحث.. 3

تاریخچه اجمالی مسأله. 3

جایگاه مسأله درفقه. 3

أقوال علماء شیعه. 3

فهرست اقوال قدما 3

اقوال علماء دوره دوم(شیخ طوسی تا علامه حلی) 4

اقوال علماء دوره سوم(ازعلامه حلی تا صاحب جواهر) 4

اقوال علماء دوره چهارم: (ازصاحب جواهر تاعلماء معاصر) 5

اقوال مذاهب عامه. 6

جمع بندی بحث.. 6

بیان یک نکته. 6

نقل تفصیلی اقوال علماء 7

مقدمه

دراین مقاله درصدد آن هستیم که اقوال علماء دررابطه با حکم غسل احرام رابررسی کنیم.درروایاتی که درمقام شمارش مقدمات احرام واردشده اند امر به غسل احرام شده است.فقها اختلاف کرده اند دراینکه این امر ظهور دروجوب دارد یامفید استحباب است.

ثمره بحث

ثمره ی مسأله این است که اگر غسل احرام واجب باشد شرط صحت احرام خواهد بود ونتیجه این میشود که درصورت عدم اتیان به غسل یا بطلان آن،إحرام شخص نیز منعقد نخواهد شد.اما اگرقائل به استحباب آن شویم احرام، بدون غسل نیز منعقدخواهد شد.

تاریخچه اجمالی مسأله

این مسأله به دلیل اینکه نص صریح روایات میباشد از ابتدا درکلام فقهاومحدثین مطرح بوده است وبه طرح آن پرداخته اند.که تفصیلا وعلی حدة نظر هریک ازبزرگان رامطرح میسازیم إن شاءالله.

جایگاه مسأله درفقه

دردوموضوع فقهی مطرح شده است.یکی درکتاب حج باب مقدمات احرام این مسأله مطرح میشود که آیا غسل احرام ازمقدمات مندوبه احرام است یا ازمقدمات واجبه.

ودیگری درکتاب طهارت باب أغسال مطرح میشود که غسل احرام ازاغسال مندوبه است یاازاغسال مفروضه.

أقوال علماء شیعه

فهرست اقوال قدما

1.فقه الرضا علیه السلام:وجوب غسل احرام

2.مرحوم کلینی:حکم خاصی راازکلام ایشان استفاده نکردم.

3.مرحوم إبن أبی عقیل:وجوب غسل احرام

4.جعفریات:حکم خاصی استفاده نکردم

5.دعائم الإسلام:حکم خاصی استفاده نکردم.

6.إبن جنید: درمختلف نسبت داده اند به ایشان که ظاهرکلامشان دال بروجوب است.

7.شیخ صدوق:استحباب غسل احرام.

8.شیخ مفید:استحباب غسل احرام بلا اختلاف

9.سیدمرتضی:استحباب موکّد غسل احرام.

10.أبوالصلاح حلبی:استحباب غسل احرام

11.سلّار:استحباب غسل احرام

اقوال علماء دوره دوم(شیخ طوسی تا علامه حلی)

12.شیخ طوسی:استحباب غسل احرام

13.إبن حمزة:استحباب غسل احرام

14.إبن زهرة:استحباب غسل احرام

15.إبن إدریس:استحباب غسل احرام

16.محقق حلی:استحباب غسل إحرام وقول به وجوب را به شواذ امامیه نسبت داده اند.

اقوال علماء دوره سوم(ازعلامه حلی تا صاحب جواهر)

17.علامه حلی:استحباب غسل احرام

18.فخرالمحققین:استحباب غسل احرام

19.شهید اول:استحباب غسل احرام.

20.محقق ثانی:استحباب غسل احرام.

21.شهید ثانی:استحباب غسل احرام.

22.محقق اردبیلی:استحباب غسل احرام ولکن احتیاط درعدم ترک آن است.

23.صاحب مدارک:استحباب غسل احرام.

24.صاحب حدائق:قول به وجوب خالی ازقوت نیست.وموافق احتیاط است.

25.صاحب مفتاح الکرامة:استحباب غسل احرام.

26.مرحوم نراقی:استحباب غسل احرام.

اقوال علماء دوره چهارم: (ازصاحب جواهر تاعلماء معاصر)

27.صاحب جواهر:استحباب غسل احرام.

28.شیخ أعظم انصاری:استحباب غسل احرام.

29. آقا رضاهمدانی:استحباب غسل احرام..

30. صاحب عروة:استحباب غسل احرام.

31. میرزای نائینی:استحباب غسل احرام

32.مرحوم بروجردی:أحوط عدم ترک غسل احرام است.

33.آیت ا... خوئی:استحباب غسل احرام.

34.امام خمینی:استحباب موکد غسل احرام.

35. مرحوم فاضل:استحباب غسل احرام.

36. مرحوم تبریزی:استحباب غسل احرام.

37.آیت ا...سیستانی:استحباب غسل احرام.

38.آیت ا...شبیری:اوائل قائل به وجوب غسل احرام بودند اما در این اواخر قائل به استحباب موکد شده اند.

اقوال مذاهب عامه

39.حنفیة:استحباب غسل احرام.

40.مالکیة:استحباب غسل احرام.

41.حنابلة:استحباب غسل احرام.

42.شافعیة:استحباب غسل احرام.

جمع بندی بحث

همانطور که دراقوال علماء مشاهده میشود ازمیان قدما فقط درکتاب فقه الرضا علیه السلام و درکلام ابن عقیل قول به وجوب مطرح شده است.به ابن جنید درکتاب مختلف نسبت داده شده است که ظاهر کلامش وجوب غسل احرام است.ودرمیان متأخرین هم فقط صاحب حدائق ومرحوم بروجردی به وجوب تمایل دارند اما سائر فقها قائل به استحباب یا استحباب موکد غسل احرام هستند.حضرت آیت الله زنجانی هم درابتدا قائل به وجوب غسل احرام بودند که اکنون از نظرشان عدول کرده اند وقائل به استحباب آن شده اند.

درعلماء عامه هم مذاهب أربعة اهل سنت قائل به استحباب غسل احرام شده اند.

بیان یک نکته

همانطور که مشاهده شد شیخ مفید قائل شدند به اینکه درمورد قول به استحباب درمیان فقها هیچ مخالفی وجود ندارد درحالی که ابن عقیل قائل به وجوب غسل احرام شده است درفقه الرضا هم قول به وجوب آمده است.درمختلف هم به ابن جنید نسبت داده اند که قائل به وجوب غسل احرام شده اند.

نقل تفصیلی اقوال علماء

1.الفقه - فقه الرضا؛ ص: 82

الفرض من ذلك غسل الجنابة و الواجب غسل الميت و غسل الإحرام و الباقي سنة

3.مجموعة فتاوى ابن أبي عقيل؛ ص: 9

مسألة:- المشهور ان غسل الإحرام مستحبّ اختاره الشيخان (الى أن قال): و قال ابن أبى عقيل: انّه واجب.

6.مجموعة فتاوى ابن جنيد؛ ص: 125

ظاهر كلام ابن الجنيد يعطي وجوب الغسل و صلاة الإحرام، فإنّه قال: ثمّ اغتسل و لبس ثوبي إحرامه و يصلّي لإحرامه لا يجزيه غير ذلك إلّا الحائض فإنّها تحرم بغير صلاة.ثمّ قال بعد كلام طويل: و ليس ينعقد الإحرام إلّا من (في، خ ل) الميقات بعد الغسل و التجرّد و الصلاة و الأشهر (لنا) الأصل براءة الذمّة.احتجّ- يعني ابن الجنيد- بما تقدّم من الإعادة الإحرام إذا لم يقع عقيبهما، و الجواب انّه محمول على الاستحباب. (المختلف: ج 4 ص 51).

7. من لا يحضره الفقيه؛ ج‌1، ص: 81

وَ الْغُسْلُ كُلُّهُ سُنَّةٌ مَا خَلَا غُسْلَ الْجَنَابَةِ

8. المقنعة (للشيخ المفيد)؛ ص: 50

و أما الأغسال المسنونات فغسل يوم الجمعة سنة مؤكدة على الرجال و النساء و غسل الإحرام للحج سنة أيضا بلا اختلاف.

9.المسائل الناصريات؛ ص: 147

الصحيح عندي أن غسل الإحرام سنة، لكنها مؤكدة غاية التأكيد، فلهذا اشتبه الأمر فيها على أكثر أصحابنا، و اعتقدوا أن غسل الإحرام واجب،لقوة ما ورد في تأكيده.

10.الكافي في الفقه؛ ص: 135

و أما الأغسال المسنونة

فثلاثون غسلا: غسل الجمعة، و غسل الفطر، ....، و غسل إحرام الحج، و غسل إحرام العمرة، و غسل دخول مكة، و غسل دخول المسجد، و غسل دخول الكعبة، و غسل زيارة البيت من منى.

11.المراسم العلوية و الأحكام النبوية؛ ص: 52

ذكر: الأغسال المندوب إليه و هي: غسل الجمعة، و غسل الإحرام.

12.تهذيب الأحكام؛ ج‌1، ص: 105

...عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ ع قَالَ: الْغُسْلُ فِي سَبْعَةَ عَشَرَ مَوْطِناً مِنْهَا الْفَرْضُ ثَلَاثَةٌ فَقُلْتُ جُعِلْتُ فِدَاكَ مَا الْفَرْضُ مِنْهَا قَالَ غُسْلُ الْجَنَابَةِ وَ غُسْلُ مَنْ غَسَّلَ مَيِّتاً وَ الْغُسْلُ لِلْإِحْرَامِ.

وَ أَمَّا قَوْلُهُ وَ الْغُسْلُ لِلْإِحْرَامِ وَ إِنْ كَانَ عِنْدَنَا أَنَّهُ لَيْسَ بِفَرْضٍ فَمَعْنَاهُ أَنَّ ثَوَابَهُ ثَوَابُ غُسْلِ الْفَرِيضَةِ.

تهذيب الأحكام؛ ج‌1، ص: 113

ثُمَّ قَالَ أَيَّدَهُ اللَّهُ تَعَالَى وَ غُسْلُ الْإِحْرَامِ لِلْحَجِّ سُنَّةٌ أَيْضاً بِلَا خِلَافٍ وَ كَذَلِكَ غُسْلُ الْإِحْرَامِ لِلْعُمْرَةِ سُنَّةٌ.

وَ يَدُلُّ عَلَى ذَلِكَ مَا أَوْرَدْنَاهُ مِنَ‌- الْخَبَرِ عَنِ الْحُسَيْنِ بْنِ سَعِيدٍ عَنِ النَّضْرِ عَنِ ابْنِ سِنَانٍ عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ ع مِنْ قَوْلِهِ وَ حِينَ يُحْرِمُ.

وَ إِذَا كَانَ الْإِحْرَامُ قَدْ يَكُونُ‌لِلْحَجِّ وَ الْعُمْرَةِ فَقَدْ ثَبَتَ أَنَّ السُّنَّةَ فِيهِمَا جَمِيعاً الْغُسْلُ‌

الخلاف؛ ج‌2، ص: 286

مسألة 63 [مواضع استحباب الغسل]

يستحب الغسل عند الإحرام، و عند دخول مكة، و عند دخول المسجد الحرام، و عند دخول الكعبة، و عند الطواف، و الوقوف بعرفة، و الوقوف بالمشعر.

المبسوط في فقه الإمامية؛ ج‌1، ص: 40

و المسنونات ثمانية و عشرون غسلا: غسل يوم الجمعة ،....، و غسل الإحرام، و غسل دخول الحرم، و غسل دخول المسجد الحرام و عند دخول الكعبة، و عند دخول المدينة، و عند دخول مسجد النبي صلى الله عليه و آله، و عند زيارة النبي صلى الله عليه و آله، و عند زيارة كل واحد من الأئمة عليهم السلام، و غسل يوم الغدير

13.الوسيلة إلى نيل الفضيلة؛ ص: 54 و المندوب ثمانية و عشرون غسل يوم الجمعة‌...،و غسل الإحرام و عند دخول الحرم و دخول مكة و دخول المسجد الحرام و دخول الكعبة.

14.غنية النزوع إلى علمي الأصول و الفروع؛ ص: 62

و الأغسال المسنونة:

غسل يوم الجمعة، ...، و غسل إحرام الحج، و غسل إحرام العمرة، و غسل دخول الحرم

غنية النزوع إلى علمي الأصول و الفروع؛ ص: 155

و يستحب لمريد الإحرام قص أظفاره و إزالة الشعر عن إبطيه و عانته، و أن يغتسل، بلا خلاف،

15.السرائر الحاوي لتحرير الفتاوى؛ ج‌1، ص: 530

و إذا أراد الإنسان أن يحرم بالحج متمتعا، فإذا انتهى إلى ميقاته، تنظف، و قص أظفاره، و أخذ شيئا من شاربه، و يزيل الشعر من تحت إبطيه، و عانته، ثم ليغتسل، كل ذلك مستحب، غير واجب.

16.شرائع الإسلام في مسائل الحلال و الحرام؛ ج‌1، ص: 36

فالمشهور منها ثمانية و عشرون غسلا‌و سبعة للفعل

و هي غسل الإحرام ....

شرائع الإسلام في مسائل الحلال و الحرام؛ ج‌1، ص: 218

و المقدمات كلها مستحبة و هي‌توفير شعر رأسه ....و الغسل للإحرام

المعتبر في شرح المختصر؛ ج‌1، ص: 353

«الأغسال المندوبة»

...و غسل الإحرام، و الزيارة، و دخول الحرم، و المسجد الحرام، و الكعبة.

و قال شاذ منا: غسل الإحرام واجب.

17.تذكرة الفقهاء (ط - الحديثة)؛ ج‌2، ص: 143

مسألة 276: و يستحب غسل الإحرامو قال بعض علمائنا بالوجوب لقول الصادق عليه السلام: «الغسل في سبعة عشر موطنا: الفرض ثلاثة: غسل الجنابة، و من غسل ميتا، و الغسل للإحرام» ، و الرواية مرسلة، و الأصل عدم الوجوب.

تذكرة الفقهاء (ط - الحديثة)؛ ج‌7، ص: 223

مسألة 167: يستحب له إذا وصل إلى الميقات و أراد الإحرام أن يغتسل إجماعا،...و هذا الغسل ليس واجبا في قول أكثر أهل العلم.و حكي عن الحسن أنّه قال: إذا نسي الغسل يغتسل إذا ذكر.و ليس دالا على الوجوب.

قواعد الأحكام في معرفة الحلال و الحرام؛ ج‌1، ص: 417

يستحب توفير شعر الرأس ....و الغسل فان تعذر فالتيمم.

مختلف الشيعة في أحكام الشريعة؛ ج‌1، ص: 315

و الحق: الاستحباب. لنا: الأصل براءة الذمة.

18. إيضاح الفوائد في شرح مشكلات القواعد؛ ج‌1، ص: 11

(و يستحب) للجمعة من طلوع الفجر الى الزوال و غسل الإحرام و الطواف و زيارة النبي و الأئمة عليهم السّلام و تارك الكسوف عمدا مع استيعاب الاحتراق و المولود و السعي إلى رؤية المصلوب بعد ثلاثة أيام و التوبة عن فسق أو كفر .

19.الدروس الشرعية في فقه الإمامية؛ ج‌1، ص: 87

و يستحبّ الغسل للجمعة ....و الإحرام، و الطواف،

الدروس الشرعية في فقه الإمامية؛ ج‌1، ص: 343

و[یستحب] الغسل، و أوجبه الحسن

20:جامع المقاصد في شرح القواعد؛ ج‌3، ص: 163

يستحب توفير شعر ....و الغسل فإن تعذر فالتيمم.

جامع المقاصد في شرح القواعد؛ ج‌3، ص: 164

المعتبر هو الأول في الصحة، و الثاني في الكمال.

21.مسالك الأفهام إلى تنقيح شرائع الإسلام؛ ج‌1، ص: 106

[مستحبات]و سبعة للفعل و هي: غسل الإحرام

22.مجمع الفائدة و البرهان في شرح إرشاد الأذهان؛ ج‌6، ص: 251

(و السابعة) الغسل قال في المنتهى: و يستحب الغسل إذا أراد الإحرام من الميقات، و لا نعرف فيه خلافا ثم قال أيضا فيه: و لا نعرف خلافا في استحباب هذا الغسل قال ابن المنذر: أجمع أهل العلم على أنّ الإحرام جائز بغير اغتسال فيفهم منه عدم وجوبه بالإجماع و عدم شرطيته لصحة الإحرام، فلا يجب الإعادة على من تركه، و صح إحرامه.فقول ابن ابى عقيل- على ما نقله في المختلف: غسل الإحرام فرض واجب- محل التأمل أو متأول لما (بما خ ل) تقدم و ان كان دليله قويا و هو الأوامر الكثيرة في الاخبار الصحيحةو لا شك أنّ الاحتياط عدم الترك.

23.مدارك الأحكام في شرح عبادات شرائع الإسلام؛ ج‌2، ص: 168

هذا قول معظم الأصحاب، و قال الشيخ في التهذيب: إنه سنّة بغير خلاف.

و نقل عن ابن أبي عقيل أنّه واجب ، و المعتمد الاستحباب.لنا: أصالة البراءة مما لم يثبت وجوبه

24.الحدائق الناضرة في أحكام العترة الطاهرة؛ ج‌4، ص: 184

و بالجملة فالقول بالوجوب لا يخلو من قوة و الاحتياط يقتضي المحافظة عليه.

25.مفتاح الكرامة في شرح قواعد العلامة (ط - الحديثة)؛ ج‌1، ص: 80

[فی عداد المستحبات]و غسل الإحرام‌.

26.مستند الشيعة في أحكام الشريعة؛ ج‌3، ص: 338

و منها[المستحبات]: الأغسال المتعلّقة بالأفعال، و هي الغسل للإحرام، و للعمرة، و للحج، و الغسل للطواف، و لزيارة البيت، و لرمي الجمار، و لكلّ من الوقوفين، و للحلق، و النحر، و الذبح، كما يأتي في كتاب الحج.

مستند الشيعة في أحكام الشريعة؛ ج‌11، ص: 269

و مقتضى تلك الأخبار جميعا وجوبه، كما عن العماني و ظاهر الإسكافي، إلّا أنّ شذوذ قولهما- بل مخالفته لظاهر الإجماع المحكوم به بالحدس، مضافا إلى عدّه في بعض الأخبار  في طي الأغسال المسنونة و إلى جواز الإحرام للحائض و النفساء مع عدم كون غسلهما غسلا حقيقيّا- أوجب صرف تلك الأخبار عن ظواهرها و حملها على الاستحباب.

27.جواهر الكلام في شرح شرائع الإسلام؛ ج‌5، ص: 44

قلت: فلا ينبغي الإشكال بعد ذلك، و الأصل و السيرة القاطعة، و عده مع معلوم الاستحباب، و الحكم عليه بأنه سنة في مقابلة الفرض و الواجب الظاهر في الاستحباب، و إن حكي عن ابن أبي عقيل و ابن الجنيد الوجوب،

28. مناسك حج (محشى، شيخ انصارى)؛ ص: 23

مقصد اوّل در مستحبّات قبل از احرام.... و غسل احرام، و اگر بعد از غسل بپوشد يا بخورد چيزى را كه از براى محرم جايز نيست مستحب است اعاده غسل [نمايد- ش]،

29.مصباح الفقيه؛ ج‌6، ص: 45

فما عن ظاهر بعض القدماء من وجوبه ضعيف.

30.العروة الوثقى (المحشى)؛ ج‌2، ص: 154

القسم الأوّل: ما يكون مستحبّاً لأجل الفعل الذي يريد أن يفعله، و هي أغسال:

أحدها: للإحرام و عن بعض العلماء وجوبه.

31. دليل الناسك - تعليقة وجيزة على مناسك الحج (للنائيني)؛ ص: 83

و يستحبّ عند الإحرام أن يتهيّأ له بتنظيف البدن،و تقليم الأظفار ، و أخذ الشارب ، و إزالة شعر إبطيه و عانته بالنورة.ثم غسل الإحرام.

32.بل الأحوط عدم تركه. (البروجردي). العروة الوثقى (المحشى)؛ ج‌4، ص: 653

33.مناسك الحج (للخوئي)؛ ص: 196

يستحب في الاحرام امور:- الغسل للاحرام في الميقات.

34: مناسك حج (امام خمينى)؛ ص: 88

مستحبات احرام چند چيز است:آنكه پيش از احرام در ميقات غسل احرام بنمايد، و اين غسل از زن حائض و نفساء نيز صحيح است

35. مناسك حج (فاضل)؛ ص: 130

[مستحب است]پيش از احرام در ميقات غسل احرام كند، و اين غسل از حائض و نفساء نيز صحيح است، و تقديم اين غسل بخصوص اگر خوف آن باشد كه در ميقات نتوان غسل كرد جايز است. و در صورت تقديم اگر در ميقات امكان انجام غسل‌بود مستحب است غسل را اعاده كند.
36.مناسك الحج (للتبريزي)؛ ص: 194

يستحبّ في الإحرام أُمور:3- الغسل للإحرام في الميقات

37. المسائل المنتخبة (للسيستاني)؛ ص: 77

لكنه لم يثبت استحباب جملة منها، و الثابت منها ما يلي:... (12) غسل الإحرام.

38. مناسك الحج (للشبيري)؛ ص: 61:غسل الإحرام هو أوّل واجب من واجبات الإحرام.

مناسك زائر (شبيرى)؛ ص: 58

مسأله 120 «غسل احرام» بنا بر احتياط مؤكَّد مستحب، كسى كه مى‌خواهد محرم شود، براى احرام غسل نمايد و در اين حكم فرقى بين مرد و زن، حائض و غير او نيست.

39الفقه على المذاهب الخمسة؛ ج‌1، ص: 211

اتفقوا على انه يستحب لمن يريد الإحرام ان ينظف جسده، و يقلم أظفاره، و يأخذ من شاربه، و أن يغتسل حتى لو كانت امرأة في الحيض و النفاس، لأن الغرض النظافة

الفقه على المذاهب الأربعة و مذهب أهل البيت عليهم السلام؛ ج‌1، ص: 831

الحنفية- قالوا: يطلب منه أمور: منها الاغتسال، و هو سنة مؤكدة.

المالكية- قالوا: يسن له أن يغتسل و لو كان حائضا أو نفساء.

الحنابلة- قالوا: يسن له أن يغتسل و لو حائضا أو نفساء.

 

اضافه‌ كردن نظر


کد امنيتي
باز خوانی تصویر امنیتی

ورود طلاب



 

آزمون ورودی مراکز تخصصی فقهی حوزه علمیه

امورطلاب و اساتید

O  امور خوابگاه مدرسه

O  امور رفاهی طلاب

O  امور رفاهی اساتید

O  تسهیلات ورزشی

O  اردوی زیارتی پژوهشی مشهد مقدس

O  امور پرورشی

O  اطلاعیه‌ها

O  ارتباط با مسوولین

معاونت آموزش

O  قوانین و مقررات آموزشی:  سطح خارج

O  معرفی اساتید:  سطح خارج

O  برنامه امتحانات:  سطح خارج

O  اطلاعیه‌های آموزشی:  سطح خارج

O  ارتباط با مسوول آمورش:  سطح خارج

O  پرسش و مباحثات علمی

O  نمونه سوالات دروس سطح

O  آیین نامه تقریرات و پژوهش های خارج